top of page
  • chloeguille

الفدرالية الفرنسية FSGT تنظم تدريب استدراكي في مجال العاب القوى لمعلمي التربية الرياضية في فلسطين

نظمت الفدرالية الفرنسية FSGT بالتعاون مع وزارة التربية والتعليم الفلسطينية تدريبا خاصا في مجال ألعاب القوى لمعلمي التربية الرياضية وذلك إستكمالاً لسلسلة تدريبات نظمتها الوزارة من أجل إعداد فريق تدريب مركزي فلسطيني.



عقدت الفدرالية الفرنسية للرياضة العمالية FSGT و بالشراكة مع وزارة التربية والتعليم في مدينة رام الله تدريبا خاصا بألعاب القوى في الفترة الزمنية الواقعة ما بين 27/03/2022 وحتى 29/3/2022 شارك فيه 13 معلم/ة، ممن انخرطوا حديثاً في مشروع " نحو تربية بدنية ورياضية نوعية في المدارس الفلسطينية" .


حيث تلقى المعلمين الجدد الملتحقين بالمشروع، وهم 5 معلمين و8 معلمات ، هذا التدريب على يد معلمين ومشرفين فلسطينيين ممن تلقوا تدريبات الفدرالية في شهر شباط –فبراير 2020. يعتبر هذا التدريب الخطوة الأولى التي تصب في الهدف الأكبر للمشروع وهو إعداد فريق مدربين مركزيين في فلسطين.


تم بناء محتوى هذا التدريب من قبل معلمين فلسطينيين, من خلال الاستناد إلى ما اكتسبوه من خبرات ومعارف في تدريب ألعاب القوى الذي عقد في شهر فبراير 2020 وكذلك من خلال عقد اجتماعات دورية مع المدربين الفرنسيين من أجل النقاش والتحاور بموضوع مادة التدريب وبرنامج التدريب. تنوعت طريقة تقديم هذا التدريب حيث انه مزج ما بين الجانب النظري والعملي التطبيقي وكذلك التحليلي للألعاب والتمارين التي تم تطبيقها خلاله.


عُقدت اجتماعات يومية (خلال فترة التدريب) عبر تطبيق زووم بين فريق المدربين الفلسطينيين وفريق مدربي الفدرالية في فرنسا, بهدف المتابعة وإعطاء تغذية راجعة والنقاش حول مسائل معينة واجهت الفريق الفلسطيني خلال التدريب والاستعداد لليوم التالي.


أعرب المتدربون عن شعورهم بالرضا والاستفادة العملية والسعادة من هذا التدريب حيث أن هذا التدريب ساعدهم كثيراً في توضيح وترسيخ الكثير من المفاهيم التي تطرحها الفدرالية الفرنسية في تدريباتها الرياضية , وأن التدريب تميز بأنه عقد بإعداد وإشراف من قبل مدربين فلسطينيين مما اعطى هذا التدريب سلاسة في التواصل( سبق هذا التدريب تدريباً خاصا بلعبة كرة اليد في شهر فبراير 2022 على يد مدربين فرنسيين ) وكان الاسلوب المتبع بالنسبة لهم هو أسلوب جديد وممتع، حيث ان نهيل عزامطة ، معلمة وأحد المدربين الذين قاموا بهذا التدريب، أعربت عن شعورها بالسعادة بهذه التجربة ،فالبنسبة لها، الانتقال من التطبيق كمعلمة الى مدربة ساعدها على ترسيخ المفاهيم التي تعمل عليها,كما ان العمل الى جانب زملائها في فريق التدريب وهم :أ. منير تلاحمة وأ. ليلى جوابرة و م. أماني دروزة أضاف لها خبرة واسعة و أكسبها ثقة أكبر بنفسها.


هدف هذا التدريب الى تمكين المعليمين الجدد من اللحاق بزملائهم السابقين في المشروع ليكون لديهم نفس مستوى المعرفة في هذا البرنامج, فتدريب العاب القوى واحد من سلسلة تدريبات خاصة بالمشروع, الذي يسعى لتحسين جودة ونوعية تعليم الرياضة البدنية في فلسطين من خلال شراكة تجمع الفدرالية الفرنسية بوزارة التربية والتعليم الفلسطينية .


سيعقد التدريب القادم في بداية شهر سبتمبر 2022






22 vues0 commentaire

Comments


bottom of page